Share and raise awareness on #ChildrenofSyria
Tweet about this on Twitter0Share on Facebook0Share on Google+0Share on LinkedIn0Pin on Pinterest0

عمان/ القاهرة، 17 أيلول / سبتمبر 2014: علمت منظمة اليونيسيف ومنظمة الصحة العالمية بمزيج من الصدمة والحزن العميق نبأ  وفاة ما يزيد على 15 طفلاً ،كلهم دون الثانية من العمر، في محافظة إدلب في سوريا. وقد وقعت جميع الوفيات في مناطق نفذت فيها حملة تطعيم ضد مرض الحصبة.

إن الوصول إلى السبب المحدد لوفاة هؤلاء الأطفال هو أمر حيوي. ولهذا فقد سارعت منظمة الصحة العالمية بتكليف فريق من الخبراء بمساعدة السلطات الصحية في تقصي هذه الواقعة. كما تقدم المنظمة  المشورة وبروتوكولات التقصي للحوادث السلبية التي تعقب التطعيم.

وسيكون تعليق حملات التطعيم في ادلب وإقليم دير الزور خطوة حكيمة حتى يتم استجلاء الحقائق. على الرغم من ذلك، من الاهمية بمكان، استئناف حملات التطعيم ضد الحصبة – ذلك المرض الذي يعد قاتلاً رئيسياً للأطفال – بأسرع وقت ممكن في سوريا.

فالحصبة تشكل تهديداً على نحو خاص للأطفال النازحين من منازلهم ومجتمعاتهم والذين يعيشون في مخيمات الإيواء أو في أية ظروف غير مواتية للصحة.

لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال ب:

رنا صيداني، مسؤولة قسم الإعلام، منظمة الصحة العالمية، المكتب الإقليمي لشرق المتوسط،هاتف: 00201099756506

كرستيانو ليندميير، منظمة الصحة العالمية، المقر الرئيسي ، هاتف:  0041795006552

جولييت توما، مكتب اليونيسيف الإقليمي، الأردن، هاتف: 0096279874628

سيمون انغرام، مكتب اليونيسيف الإقليمي، الأردن، هاتف: 00962795904740

Share and raise awareness on #ChildrenofSyria
Tweet about this on Twitter0Share on Facebook0Share on Google+0Share on LinkedIn0Pin on Pinterest0
Close
Go top