Share and raise awareness on #ChildrenofSyria
Tweet about this on Twitter0Share on Facebook0Share on Google+0Share on LinkedIn0Pin on Pinterest0

بيان صحفي

دمشق 29 تشرين الأول/ اوكتوبر 2013، بعد محادثات عمليّة ومشجعة اتفق مسؤولون سوريون مع المدير التنفيذي لليونيسف انتوني ليك على أهمية الوصول الى مئات آلاف الأطفال في المناطق الأكثر تضرراً التي مزقتها الحرب في سوريا وذلك بواسطة تقديم اللقاحات المنقذة للحياة بما فيها ضد شلل الأطفال وذلك في نهاية زيارة السيّد ليك الى دمشق والتي استغرقت يومين.

هذا وقد ركزت نقاشات السيد ليك اثناء زيارته الى سوريا على الحاجة الى تلقيح كل طفل بسرعة وبدون عوائق وذلك خلال اجتماعات مع رئيس الوزراء السوري وائل الحلقي ونائب وزير الخارجية الدكتور فيصل المقداد والسيد حسام الدين آلا معاون وزير الخارجية.

وقال السيّد ليك: “ان عملية تلقيح الأطفال في طبيعتها هي عملية غير سياسية وليس لها اي علاقة مع الاعتبارات العسكرية. مع ظهور حالات شلل الأطفال في سوريا للمرة الأولى منذ عام 1999 بات الوصول الى كل طفل وتزويدهم بالتلقيح ضد شلل الأطفال وغيرها من الأمراض اولوية ملحة ومصيرية ليس بالنسبة الى سوريا فقط بل الى العالم اجمع”.

وخلال اجتماع مع متطوعي الخط الأمامي من الهلال الأحمر العربي السوري  عبّر السيّد ليك بالنيابة عن منظمة اليونيسف عن كبر تقديره على العمل الذي يقوم به متطوعو منظمة الهلال الأحمر العربي السوري وعلى الشجاعة والتضحية من اجل العمل.

وبالتعاون مع الهلال الأحمر العربي السوري ومع شركاء محليين وآخرين ستقوم اليونيسف بالعمل على الوصول الى نصف مليون طفل واكثر لم تتمكن المنظمة من الوصول اليهم باللقاحات وذلك بسبب النزاع في المناطق التي صعب الوصول اليها في سوريا.

لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ:

جولييت توما، مكتب اليونيسف الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، jtouma@unicef.org، +962-79-867-4628

Share and raise awareness on #ChildrenofSyria
Tweet about this on Twitter0Share on Facebook0Share on Google+0Share on LinkedIn0Pin on Pinterest0
Close
Go top